ملتقى مدرسة حلمي حنون التربوي
اهلا وسهلا بك في منتديات مدرسة حلمي حنون الأساسية ... لا تتردد في التسجيل


الملتقى الرسمي لطلاب مدرسة حلمي حنون الأساسية_طولكرم
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
كلمة مدير المدرسة
كلمة مدير المدرسة
تصويت
ما هو رأيك بالمنتدى !
ممتاز
التجاره الاكترونيه Vote_rcap74%التجاره الاكترونيه Vote_lcap
 74% [ 20 ]
جيد
التجاره الاكترونيه Vote_rcap19%التجاره الاكترونيه Vote_lcap
 19% [ 5 ]
سيء
التجاره الاكترونيه Vote_rcap7%التجاره الاكترونيه Vote_lcap
 7% [ 2 ]
مجموع عدد الأصوات : 27
مواقع صديقة
  • وزارة التربية والتعليم العالي
  • وكالة معا الاخبارية
  • وكالة وفا الاخبارية
  • التجاره الاكترونيه Fb110
    أوقات الصــلاة
    الفجر 06:08
    الظهر 12:37
    العصر 03:20
    المغرب 05:38
    العشاء 07:06
    طـــقــس فــلسطيــن
    الحكمة العشوائية
    إذَا تَفرَقَتْ الغَنَمُ قَادَتها العَنْزُ الجَربَاء. ‏
    اعلان
    لايك للصفحة .. سما عتيل

    شاطر
     

     التجاره الاكترونيه

    اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    ahmad Adnan
    عضو جديد
    عضو جديد


    ذكر
    عدد المساهمات : 1
    السمعة : 2232
    تاريخ التسجيل : 16/03/2013
    مكان الاقامة : طولكرم

    التجاره الاكترونيه Empty
    مُساهمةموضوع: التجاره الاكترونيه   التجاره الاكترونيه Emptyالأحد مارس 17, 2013 7:15 pm

    التجارة الإلكترونية (: E-Business)، تعريبها الصحيح هو الاعمال الاكترونيه لأن الـE-Business
    لا يضم التجارة فحسب بل يتعدى ذلك، ولكن عامة ما يعتقد الناس أنها مجرد
    التجارة أو بيع السلع عبر الانترنت . الأعمال الإلكترونية هي عملية إقحام
    تكنولوجيا المعلومات وخاصة الإنترنت في المعاملات بين العميل ومقدم الخدمة
    وإقحامها أيضا في
    عملية تسويق وابتكار المنتج، أي احتواؤها في حلقة الإنتاج وذلك يكون في
    أحسن الظروف بداية من المزود بالمواد الخام وانتهاء بالعميل المستخدم



    مفهوم التجارة الإلكترونية


    تعتبر التجارة الإلكترونية واحدة من التعابير الحديثة والتي أخذت
    بالدخول إلى حياتنا اليومية حتى أنها أصبحت تستخدم في العديد من الأنشطة
    الحياتية والتي هي ذات ارتباط بثورة تكنولوجياالمعلومات
    والاتصالات. التجارة الإلكترونية تعبير يمكن أن نقسمه إلى مقطعين، حيث أن
    الأول، وهو "التجارة"، والتي تشير إلى نشاط اقتصادي يتم من خلال تداول
    السلع والخدمات بين الحكومات والمؤسسات والأفراد وتحكمه عدة قواعد وأنظمة
    يمكن القول بأنه معترف بها دولياً، أما المقطع الثاني "الإلكترونية" فهو
    يشير إلى وصف لمجال أداء التجارة، ويقصد به أداء النشاط التجاري باستخدام
    الوسائط والأساليب الإلكترونية مثل الإنترنت

    تعريف التجارة الإلكترونية


    لا يوجد تعريف يمكن القول عنه على أنه تعريف متفق عليه دولياً للتجارة
    الإلكترونية، ولكن اجتهد المعنيون في هذا الشأن في إدراج العديد من
    التعاريف حول أدبيات موضوع التجارة الإلكترونية، محاولين الوصول إلى تعريف
    شامل وعام يقوم على خدمة المتعاملين في التجارة الإلكترونية، ومن هذه
    التعاريف


    مزيج من التكنولوجيا والخدمات من أجل الإسراع بأداء التبادل التجاري وإيجاد آلية لتبادل
    المعلومات داخل مؤسسة الأعمال وبين مؤسسات الأعمال، وبين مؤسسات الأعمال
    والعملاء، أي عمليات البيع والشراء

    او

    بنية أساسية تكنولوجية تهدف إلى ضغط سلسلة الوسائط استجابة لطلبات السوق وأداء الأعمال في الوقت المناسب

    او

    نوع
    من تبادل الأعمال حيث يتعامل أطرافه بطريقة أو وسيلة إلكترونية عوضاً عن
    استخدامهم لوسائط مادية أخرى بما في ذلك الاتصال المباشر

    ويمكن أن نخلص إلى تعريف يجمع بين التعاريف سالفة الذكر على النحو
    التالي: التجارة الإلكترونية هي "تنفيذ كل ما يتصل بعمليات بيع وشراء السلع
    والخدمات والمعلومات باستخدام شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى الشبكات
    التجارية العالمية الأخرى"، ويشمل ذلك

    عمليات توزيع وتسليم السلع ومتابعة الإجراءات
    سداد الالتزامات المالية ودفعها
    إبرام العقود وعقد الصفقات
    التفاوض والتفاعل بين المشتري والبائع
    علاقات العملاء التي تدعم عمليات البيع والشراء وخدمات ما بعد البيع

    المعلومات عن السلع والبضائع والخدمات
    الإعلان عن السلع والبضائع والخدمات

    الدعم الفني للسلع التي يشتريها الزبائن
    تبادل البيانات إلكترونياً بما في ذلك :
    التعاملات المصرفية
    الفواتير الإلكترونية
    الاستعلام عن السلع
    كتالوجات الأسعار
    كتالوجات الأسعار
    صفات التجارة الإلكترونية


    توصف التجارة الإلكترونية والمطبقة على شبكة الإنترنت بعدة صفات أهمها:


    1. لا يوجد استخدام للوثائق الورقية المتبادلة والمستخدمة في إجراء وتنفيذ
      المعاملات التجارية، كما أن عمليات التفاعل والتبادل بين المتعاملين تتم
      إلكترونياً ولا يتم استخدام أي نوع من الأوراق. ولذلك تعتمد الرسالة
      الإلكترونية كسند قانوني معترف به من قبل الطرفين عند حدوث أي خلاف بين
      المتعاملين.
    2. يمكن التعامل من خلال تطبيق التجارة الإلكترونية مع أكثر من طرف في نفس
      الوقت، وبذلك يستطيع كل طرف من إرسال الرسائل الإلكترونية لعدد كبير جداً
      من المستقبلين وفي نفس الوقت، ولا حاجة لإرسالها ثانية.
    3. يتم التفاعل بين الطرفين المتعاملين بالتجارة الإلكترونية بواسطة شبكة
      الاتصالات، وما يميز هذا الأسلوب هو وجود درجة عالية من التفاعلية من غير
      أن يكون الطرفان في نفس الوقت متواجدين على الشبكة.
    4. عدم توفر تنسيق مشترك بين كافة الدول من أجل التنسيق وصدور قانون محدد
      لكل دولة مع الأخذ بعين الاعتبار قوانين الدول الأخرى، وهذا بدوره يعيق
      التطبيق الشامل للتجارة الإلكترونية.
    5. يمكن أن يتم بيع وشراء السلع غير المادية مباشرة ومن خلال شبكة
      الاتصالات، وبهذا تكون التجارة الإلكترونية قد انفردت عن مثيلاتها من
      الوسائل التقليدية والمستخدمة في عملية البيع والشراء، ومثال ذلك التقارير
      والأبحاث والدراسات والصور وما شابه ذلك.
    6. إن استخدام أنظمة الحاسبات المتوفرة في مؤسسات الأعمال لانسياب
      البيانات والمعلومات بين الطرفين دون أن يكون هنالك أي تدخل مباشر للقوى
      البشرية يساعد على إتمام العملية التجارية بأقل التكاليف وبكفاءة عالية
      فوائده


      1- تسهل عمليات التبادل؛ لأنها تعمل على الربط بين الإنتاج و التوزيع.
      2- تخلق فرص العمل وتوفر النفقات. 3- تساعد على التطور في الابتكارات
      التقنية. 4- تفتح للبائع منفذ تسويقي عالمي يعمل 24 ساعة يومياً, يوفر
      معلومات كاملة عن منتجاته. 5- تفتح للمشتري المجال للمقارنة والاختيار بين
      مختلف المنتجات و الأسلوب المناسب للدفع وطرق الشحن وخلافه. 6- تقلل من
      أهمية الارتباط بين الزمان والمكان. 7- توفر السرعة في الوصول للعملاء. 8-
      تسهل التعامل مع المنافسة بانفتاح واسع على المستجدات الفنية. 9- تساعد في
      إسراع عجل التقدم البشري

    7. معوقات استخدام التجارة الإلكترونية


      يعود ضعف التعامل بالتجارة الإلكترونية في الدول النامية إلى عدة أسباب أهمها:
    8. انخفاض مستوى دخا الفرد
    9. عدم وجود وعي لما يمكن أن توفره تكنولوجيا المعلومات والتجارة
      الإلكترونية، والافتقار إلى ثقافة مؤسسات أعمال منفتحة على التغيير
      والشفافية
    10. عدم كفاية البنية التحتية للاتصالات اللاسلكية والوصول بشبكة الإنترنت أو ارتفاع كلفة الوصول إلى شبكة الإنترنت
    11. الافتقار إلى الأطر القانونية والتنظيمية المناسبة
    12. عدم استعمال اللغة المحلية والمحتوى المحلي
    13. نقص المبادرة الفردية
    14. الافتقار إلى نظم دفع يمكن في دورها أن تدعم الصفقات التجارية التي تجرى على شبكة الإنترنت
    15. المقاومة الثقافية للتجارة الإلكترونية على شبكة الإنترنت


    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    التجاره الاكترونيه
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    ملتقى مدرسة حلمي حنون التربوي :: العلوم العامة :: منتدى الابحاث العلمية والثقافية-
    انتقل الى: